حوادث وقضايا

عامل شاهد رجلاً في أحضان زوجته فقتلة طعناً بسكين

وفاء عبد الوارث

لم يتمالك “العامل” أعصابه عندما شاهد زوجته في أحضان رجل أخر داخل حجرة نومهما، وأخذ السكين وانهال علي العشيق طعناً، ليسقط في بركة من الدماء لافظاً أنفاسة الأخيرة

وقال “العامل” تلك الكلمات قتلته بيخوني مع مراتي، وأعلن العامل جريمته لأهالي مساكن العبد بمنطقة 15 مايو، بعد دقائق من ارتكابه للوقعه.
المتهم خليل” شاب في الثلاثين من عمره وتزوج من 6 أشهر بفتاة صغره بسنتين (زواج صالونات) في منطقة 15 مايو، وكانت حياتهما هادئه خاليه من المشاكل ومنتظمه.
المتهم يعمل باليوميه في العاصمة الاداريه الجديده ويقضي كل أيام الأسبوع في عمله ويعود لمنزله يوم الجمعه، بينما زوجته ترعي بيتها طيلة فترة زواجهما، وكانت علاقتهما بالسكان محدودة لأبعد الحدود.

في صباح السبت الماضي استيقظ الزوج في موعده وتوجه الي عمله، بينما هو منهمك في عمله شعر بتعب فقرر العودة إلي المنزل.

ومع غروب الشمس وصل الزوج إلي المنزل حيث يقيم، وما إن فتح باب الشقه خُيل إليه إنه سمع صوت في ذهب إلي حجرة النوم فسمع زوجته تحدث رجلاً في الحجرة.
دفع باب الحجرة بقوة وهنا كانت الصاعقه “زوجته في احضان رجل اخر” حسب أقواله أمام ضباط مباحث قسم شرطة 15 مايو.

أصوات شجار الزوج واعتدائه علي العشيق قطعت سكون العقار، وخرج الجيران لاستبيان الأمر فشاهدو شاباً يرتدي ملابسه الداخلية يتخبط في أركان السلم دون أن يلمسه أحد، دماؤه يتطاير يميناً ويساراً حتي خرج الي الشارع وسقط جثة هامدة،
ظن الأهالي أن المجني عليه كان يحاول سرقة شقة أحد السكان حتي خرج الزوج المتهم إلي الشرفه معلناً قتله للمجني عليه بعدما ضبطه مع زوجته داخل حجرة النوم.
توجهت قوة أمنية وتمكنت من ضبط المتهم وزوجته، حيث قال مصدر أمني في تصريحاته إن الزوج المتهم إعترف بإرتكابه الواقعة مبرراً بأنه “شاهد زوجته في أحضان المجني عليه” وأوضح المصدر أن المتهم أقام دعوة زنا ضد زوجته.

وأمرت النيابه العامة بحبس الزوج وزوجته 4 أيام علي ذمة التحقيقات، وصرحت بتشريح جثة الضحية لبيان أسباب الحادثه وملابساته وتسليمه للدفن

admin

رئيس تحرير موقع وجريدة نبض الدقهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق