حوادث وقضايا

مفتش الصحة لاحظ علامات تعذيب بجسدها فأبلغ الشرطة والسبب!!

 إسراء البواردى

انعدمت مشاعر الإنسانية من قلوب الكثير ، وقد نشر الكثير من الناس أن الرزق فى يد الله وحده، فهو من يحدد رزق كل بنى آدم فى هذه الدنيا ، ولكن البنى ادم جشع بطبعه فقرر أن يمارس العمل الغير شرعى من أجل الحصول على المال بأى شكل من الأشكال ، وظن أنه سيحصل على حياه هانئه حينها ولم يتوقع أنه سينتهى به المطاف محبوساً او مشنوقاً بسبب ارتكابه لتلك الجريمه الشنيعه ، عندما قرر التخلص من زوجته لمجرد رفضها لاغضاب الله سبحانه وتعالى .

واقعة قتل أسرية بقرية مسير بمحافظة كفر الشيخ جديدة بطلتها ربة منزل المجنى عليه من أسرة بسيطة من محافظة الغربية، على يد زوجها الذى يعمل ” فرد أمن ” في محافظة كفر الشيخ والمتهم بقتلها، وذلك انتقاما منها لرفضها ممارسة نشاطه الإجرامي في تجارة السلاح ”
وقد بدأت تلك الواقعه منذ 13 سنة حين تقدم ” ف.ح.ف ” فى العقد الرابع من العمر فرد أمن وشهرته ” سنجة ” لخطبة ال ” ن.ش.أ ” المجنى عليها 35 سنة، حيث كانت سمعته في ذلك الوقت سيئة، ما دفع أشقاء الضحية لرفض هذه الزيجة، إلا أن والدى الضحية وافق على طلب المتهم بزواجه من نجلته، متوسما فيه أن يتم إصلاح شأنه فيما بعد عقب الزواج، وأن ما يقوم به من أفعال مخالفة للقانون، وأنه حاله كحال أي شاب في تلك المرحلة وستنتهى، إلا أن المتهم لم يمتنع عن ممارسة نشاطه الإجرامى في تجارة السلاح، ما أثار حفيظة زوجته الضحية، والتي رفضت العيش معه والعودة مرة آخرى إلى بيت أهلها مقررة الانفصال عنه نهائي، أو الامتناع عن هذه التجارة غير الشرعية، فدبر المتهم حيلة زكية لإعادة زوجته إلى المنزل، دون أي مشاكل حتى يتمكن من الانتقام منها لفضحها أمره.

اعتاد المتهم على الاعتداء علي المجنى عليها بالضرب المبرح على أتفه الأسباب،حتى جيران الزوج الجانى دائما أيضا ما كانوا يتدخلوا ليمنعوا اذاه عنها بسبب فرط اعتدائه بالضرب المبرح على المجنى عليها، وهذا ما أكدوه في شهادتهم خلال الادلاء بأقوالهم في تحقيقات النيابة.

وقد قال شقيق المجنى عليها”إ”، قد تبين له، أن شقيقته تم إدخالها إلى مستشفى العام بمحافظة كفر الشيخ باسم مستعار ” مزور “، وذلك بعد ما أكد له زوجها أنه اعتدى عليها بالضرب لكنه لم يفرط في ضربها هذه المرة، إلا أنه تم كشف كذبه بعد حضور مفتش الصحة لتوقيع الكشف الطبي على الزوجة الضحية، والذى تبين له من خلال المعاينة الأولية للجثة، وجود أثار لكدمات وسحجات وجروح قطعية بالرأس، ما يوحى إلى وجود شبه جنائية في الواقعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق