حوادث وقضايا

الحكم على سما المصرى فى قضية سب وقذف ريهام سعيد

ساره طبل

قررت المحكمة الاقتصادي برئاسة المستشار مروة هشام بركات اليوم الخميس بـ حبس سما المصري سنتين وغرامة 100 ألف جنيه بتهمة سب وقذف الإعلامية ريهام سعيد .

وقد أمر إحالة المتهمة سامية أحمد عطية، الشهيرة بـ”سما المصرى” فى القضية رقم 535 لسنة 2020 والمتهمة فيها سما المصرى بسب وقذف الإعلامية “ريهام سعيد”.

وكان المحامي شعبان سعيد وكيلا عن الإعلامية ريهام سيعد تقدم ببلاغ للنائب العام ضد سما المصري بتهمة السب والقذف وتم إحالته لنيابة شمال القاهرة التي تولت التحقيق في الواقعة.

وكان المحامي شعبان سعيد وكيلا عن الإعلامية ريهام سيعد تقدم ببلاغ للنائب العام ضد سما المصري بتهمة السب والقذف وتم إحالته لنيابة شمال القاهرة التي تولت التحقيق في الواقعة.

وأضاف مقدم البلاغ أن “المصري” وجهت عبارات تحمل سبًا وقذفًا وانتهاكًا لحرمة الحياة الخاصة ل ريهام سعيد ، موضحًا أنها ذكرت مواقف للأخيرة، ساخرة منها.

وأوضحت المصادر أن المتهمة سامية أحمد عطية، وشهرتها “سما المصرى”، قامت فى غضون شهر أغسطس 2019 بدائرة قسم الأزبكية بمحافظة القاهرة، بالاتهامات التالية.

– قذفت عن طريق تليفون المجنى عليها ريهام عمرو حسن سعيد، وشهرتها “ريهام سعيد”، بأن أسندت لها أمور لو كانت صادقة لأوجبت احتقارها، وقد تضمن هذا الأمر طعناً فى عرضها، وذلك بأن ظهرت فى مقطع مصور ووجهت للمجنى عليها العبارات المبينة وصفاً بالأوراق، وأرسلت هذا المقطع لأصدقائها عبر تطبيق “الواتساب” على النحو المبين بالتحقيقات.

-سبت بطريق التليفون المجنى عليها “ريهام سعيد”، بأن وجهت لها العبارات والألفاظ الخادشة للشرف والطاعنة فى العرض، بأن ظهرت فى مقطع مصور وجهت فيه إليها العبارات المبينة وصفاً بالأوراق، ونشرت هذا المقطع عبر إرساله لأصدقائها عبر تطبيق “الواتساب” على النحو المبين بالتحقيقات.

-اعتدت على المبادئ والقيم الأسرية فى المجتمع المصرى، وذلك بأن ظهرت بمقطع مصور مخالف وأرسلته لأصدقائها عبر تطبيق “الواتساب”.

-نشرت معلومات وأخبار عن طريق الشبكة المعلوماتية تنتهك خصوصية المجنى عليها “ريهام سعيد” بدون رضاها، وذلك بأن ارتكبت الأفعال كما وردت بالاتهام الأول وإرسالها لأصدقائها عبر تطبيق “الواتساب” على النحو المبين بالتحقيقات

admin

رئيس تحرير موقع وجريدة نبض الدقهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق