حوادث وقضايا

صفعة قوية على وجة الجماعة الإرهابية من أجهزة الأمن المصرية

دنيا عبد المنعم

قامت وزارة الداخلية ورجالها بإلقاء القبض على رأس الأفعى محمود عزت القيادى الإخوانى الهارب والقائم بأعمال المرشد العام للإخوان حيث كان مختبئاً بإحدى الشقق السكنية بحى التجمع الخامس شرق القاهرة.

وقد شاركت أكثر من جهة أمنية فى عملية القبض على الإخوانى محمود عزت وأُطلق على هذه العملية الأمنية “صيد الصقر” حيث حددت الجهات الأمنية مكان إختبائه بمساعدة بعض الأشخاص المدنين الشرفاء ووجد الأمن أيضاً مراسلات بينه وبين قيادات إخوانية بتركيا.

وأصدرت وزارة الداخلية بياناً قالت فيه: “استمرارا لجهودها في التصدي للمخططات العدائية التي تستهدف تقويض دعائم الأمن والاستقرار والنيل من مقدرات البلاد، ورصد تحركات القيادات الإخوانية الهاربة، التي تتولى إدارة التنظيم الإخواني على المستويين الداخلي والخارجي

فقد وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني باتخاذ القيادي الإخواني الهارب السيد محمود عزت، القائم بأعمال المرشد العام للإخوان ومسؤول التنظيم الدولي للجماعة الإرهابية من إحدى الشقق السكنية بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة مؤخرا وكرا لاختبائه، على الرغم من الشائعات التي دأبت قيادات التنظيم على الترويج لها بتواجده خارج البلاد بهدف تضليل أجهزة الأمن”.

admin

رئيس تحرير موقع وجريدة نبض الدقهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق