دينى

شيخ الازهر: حرق المصحف الشريف هو حرق لمشاعر المسلمين

دعاء جمال

قال فضلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب ، شيخ الأزهر الشريف عبر تغريدة له على موقعى التواصل الاجتماعى فيسبوك وتويتر ، إن الذين تجرؤوا على ارتكاب جريمة حرق المصحف الشريف عليهم أن يعلموا أن هذه الجرائم هى إرهاب بربرى متوحش بكل المقاييس ، وهى عنصرية بغيضة تترفع عنها كل الحضارات الإنسانية ، بل هى وقود لنيران الإرهاب التى بعانى منها الشرق والغرب .

وأضاف أن حرق المصحف الشريف هو حرق لمشاعر مايقرب من مليارى مسلم حول العالم ، وأن التاريخ الإنسانى سيسجل هذه الجرائم فى صفحات الغزى والعار .

وأكد فضيلته أن هذه الجرائم تؤجج مشاعر الكراهية ، وتقوض أمن المجتمعات وتهدد الآمال التى يبعثها حوار الأديان والحضارات

وقد أدان الأزهر الشريف فى بيانات سابقه جريمتى حرق وتمزيق المصحف فى السويد والنرويج من قبل متطرفين ضمن تظاهرات عنصريه ضد الإسلام والمسلمين ، دعا لها اليمين المتطرف ، مؤكدا على أن هذه الجرائم تزيد من وتيرة الإسلاموفوبيا فى المجتمعات الغربية .

admin

رئيس تحرير موقع وجريدة نبض الدقهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق