حوادث وقضايا

فتاتان تستخرجان شهادة وفاة لوالدهما أثناء عمله بالخارج

حدثت واقعة غريبة فقد دلت علي جحود ونكران الأبناء لفضل والدهما
وحدثت بمنطقة “المخبز الآلى”، دائرة قسم أول سوهاج
حيث قامت فتاتين شقيقتين باستخراج شهادة وفاة لوالدهما مستغلتين سفره للعمل خارج البلاد بعد انفصاله عن والدتهما وقامتا باستخراج شهادة وفاة له،

وقد ذكر الأب المصدوم فى بناته واستوليتا على طابقين من عقار يملكه بالإضافة إلى أنهن استوليتا على مبالغ مالية كبيرة بلغت 100 ألف دولار و100 ريال سعودى من داخل شقته هما تحويشة العمر من سنوات الغربة.

ونقلا” عن الأب المكلوم تفاصيل الواقعة الغربية على المجتمع الصعيد وغريبة أن تصدر من بنتين، خاصة وأن المعروف أن البنات هى دائما ما تكون الأقرب إلى قلب أبيها.

بقول على محمد على ” الاب “مشكلتى أنا كنت أعمل بأحد الدول العربية وبعد فترة عدت إلى سوهاج فوجدت بناتى استوليتا على المنزل بمساعدة بلطجية، وقامتا ببيع طابقين من العقار الذى أملكه، بالإضافة إلى أنهن ا ستوليتا على السيارة الخاصة بى حتى ملابسى ولم يقتصر جحودهن عند هذا الحد بل استخرجتا لى شهادة وفاة مصرية وقبرونى وأنا على قيد الحياة وتاريخ الوفاة كان فى أواخر أكتوبر 2007 وفى هذا التوقيت أنا كنت فى خارج البلاد”.

وأضاف الأب المكلوم: “عندما عدت لمصر بعد 11 عاما من الغربة دخلت من المطار بشكل طبيعى ونظرا لأن البطاقة الخاصة بى منتهية توجهت إلى الأحوال المدنية لاستخراج بطاقة رقم قومى، وهنا كانت الفاجعة موظف الشباك بالأحوال المدنية قال لى فى وجهى يا حج حضرتك متوفى من أكتوبر عام 2007 عندها لم استطيع الوقوف من هول الصدمة وقلت له حرفيا أنا أمامك حى أرزق وهذا جواز السفر وهذه تأشيرة الدخول من المطار ومعى أولادى الذكور موجودين فقال لى هذا ما هو موجود على الجهاز أمامى، اعمل محضر واتخذ الإجراءات القانونية اللازمة”.

واستطرد الوالد: “بناتى قاما بالاستيلاء على كل متعلقاتى وتحويشة العمر خلال 11 عاما وهى 100 ألف دولار أمريكى و100 ألف ريال سعودى هى تحويشة العمر، بالإضافة إلى كمية كبيرة من المشغولات الذهبية التى كنت أضعها داخل حقيبة وقمن بكسر الحقيبة والاستيلاء على كل شيء، وتقدمت ببلاغ ضد بناتى بشأن بيع المنزل وضد المالك الجديد وأنا منتظر حل الجهات المسؤولة لهذه المشكلة الكبيرة، ولم يتم إلقاء القبض على بناتى ومن مساعدهم وأنا عندى 5 أولاد من سيده سوريا ومازالت على ذمتى”.

ووجه الاب رسالة إلى وزير الداخلية ومدير أمن سوهاج، ومحافظ سوهاج مفادها: “أطالب بالقبض على من استولى على أموالى وممتلكاتى واسترداد حقى وأناشد الأحوال المدنية بسرعة استخراج هويه لى بطاقة رقم القومى ومحاسبة مكتب الصحة والطبيب الذى قام بالتوقيع على شهادة الوفاة خاصتى دون التيقن من الأمر كما يحدث فى كل حالات الوفاة لأن ما حدث معى أمر يشير إلى أن هناك شبهة فى عملية استخراج شهادة الوفاة لى وأنا أعلن من هنا أننى على قيد الحياة”.

ومن جانبه قال الحسين، ابن صاحب المشكلة: “أطالب بسرعة استخراج شهادة ميلاد لوالدى وبعدها بطاقة رقم قومى لأن والدى مازال على قيد الحياة وربنا يطيل لنا فى عمره، كما أطالب بمحاسبة من ارتكبوا الواقعة والأمن باسترداد المسروقات حق والدى وأنا مصرى وأطالب بتحقيق العدالة وتحقيق سيادة القانون”.

admin

رئيس تحرير موقع وجريدة نبض الدقهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق