فن وثقافة

وفاة الفنان الكبير المنتصر بالله

ياسمين عبد الصمد

رحل، منذ قليل، الفنان الكبير المنتصر بالله بمستشفى مصطفى كامل العسكري، عن عمر يناهر الـ70 عامًا، بعد صراع مع المرض.

وقال اشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، إن الراحل سيتم دفنه غدًا، ولكن حتى الاَن لم تحدد أسرته موعد ومكان الدفن.

المنتصر بالله الذي ولد في فبراير 1950، قدم طيلة مشواره الفني ما يقرب من 180 عملا فنيا، حيث انطلقت مسيرته مع ثلاثي أضواء المسرح في أوائل سبعينيات القرن الماضي.

كان الفنان الراحل قد عانى خلال أكثر من 10 سنوات من عدة أمراض مزمنة بدأت معه عام 2008 عندما أصيب بجلطة فى ‏المخ، تسببت فى إبعاده عن التمثيل عامين، وعندما عاد لم يستمر ‏طويلًا حتى عاود الابتعاد لتأثير المرض عليه، لكنه كان يتحامل ‏على نفسه لتقديم بعض الأعمال التى لا تتطلب مجهودا مثل ‏المسلسلات الإذاعية، أو المشاركة كضيف شرف فى مشهد أو حلقة ‏ببعض الأعمال، فظهر فى المسلسل التليفزيونى راجل وست ستات، ‏والإذاعى عوام على بر الهوى.

الراحل تزوج من الفنانة عزيزة كساب التى اعتزلت الفن للتفرغ لرعاية بناتها الثلاثة، أما عن أهم أعماله فهي كثيرة ومتنوعة ما بين المسرح والسينما والدراما التليفزيونية

ومن أهم أفلامه: تجيبها كده تجيلك كده هي كده، أسوار المدابغ، التحدي، الحدق يفهم، الزمن الصعب، الشيطانة التي أحبتني، الطيب أفندي، الفضيحة، المعلمة سماح، المغنواتي، المواطن مصري، حارة الجوهري،، ياتحب ياتقب، حنحب ونقب، شفاه غليظة، ضد الحكومة، فقراء ولكن سعداء، محامي تحت التمرين، ممنوع للطلبة، نأسف لهذا الخطأ، ناس هايصة وناس لايصة، يا ما أنت كريم يارب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق