مقالات

ميادة خطاب تكتب : لك موعد مع القدر

 

ربما رصاصة واحده في الرأس ليست كافية كي يفقد الإنسان حياته إلي الابد
وربما تموت أشياء لتحيا أشياء اُخري ولكن كل ما عليك هو الثبات أمام كم الطلقات المصوّبة في قلبك ورأسك
لا داعي للقلق فليس بعد الموت موت ولكن بعد الموت تكون الحياة الأبدية وإذا أردنا أن نحيا هناك فلابد أن نموت هنا أولاً

وفي كل الأحوال نعلم أنه لن يؤلم الشاة سلخها بعد ذبحها

ولعل ما أحزنك بالأمس كان سبب في سعادتك اليوم
فالحياة سلسلة متواصلة من الأقدار قدر يجرك إلي قدر فلربما يآتيك ما تمنيته غداً علي طبق من ذهب فقط لأنه قدرك المحتوم

فلترخي يدك وتلتقط أنفاسك وتتوقف عن الركض فليس كل ما يتمناه المرء يدركه وليس كل ما يدركه يسعده

ولربما آتاك ما تتمني  وقد ماتت الرغبة وحل مكانها الزهد !

أنت لا تعلم أي الأقدار هي خير لك فلربما في نهاية النفق المظلم تنكشف السماء و يآتي الصباح ويعلن موت الظلام إلي الأبد

الحياة تقدم لنا كل يوم العديد من المفاجأت الغير متوقعه فأنتظر لعلك القادم …

الوسوم

admin

رئيس تحرير موقع وجريدة نبض الدقهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق