حوادث وقضايا

القبض علي أخطر شبكة تمارس الفجور والرذيلة في مصر

نوران عوني

تكثف الداخلية جهودها في ضبط جميع الجرائم والخارجين عن القانون ، حيث تم القبض على أخطر شبكة تمارس الرذيلة وتتكون من 21 فتاة .

“حريم السلطان ” ذلك الأسم الذي كان يستخدمه صاحب هذه الشبكة ويطلق علي نفسه لقب ” الدكتور ” ، حيث كان يعمل ممرض في إحدي العيادات ولكن تم طرده بسبب تحرشه بإحدي المريضات ، ولكنه كان له نشاط سري حيث كان يتاجر في الأدوية الممنوع تداولها وهي أدوية ” الإجهاض” ، وتوسع نشاطه وبدء يتعرف على الفتيات اللاتي يريدن أجهاض أنفسهن خوفاً من الفضيحة، لكنه تمكن من استغلالهم وكان يختار الفتيات الجميلات فقط ويقوم بإبتزازهم حتي يعملوا معه في تلك النشاط ، وقام المتهم بإنشاء صفحة علي الإنترنت تسمي ” حريم السلطان ” وكان يقوم بنشر صور الفتيات عليها بعضهم صور عادية والأخر صور فاضحة ، وبعد مرور الوقت أصبحت الشبكة مكونة من 21 فتاة ليل ، واعترف المتهم بتلك الجريمة بعد ضبطه قائلاً : كنت بنيم واحدة في الشنطة و 4 في الكنبة الي ورا و 2 جنبي قدام ، حيث يقوم المتهم بتوصيلهم لجامعة الدول و شارع الهرم ، ولكنه مل من ذلك فإستقر علي 4 فتيات فقط وصرح أنه كان حريص على الإنفاق عليهم من مراكز تجميل وحمامات مغربية موضحاً بأن العائد كان مجزياً جداً ، واستكمل المتهم حديثه بأن : الصفحة اتشمت بعد ما واحدة وحشة كانت شغالة معايا بلغت عني .

ويذكر أن تم القبض عليه ومعه 3 فتيات في كمين أعدته له الشرطة ، وأعترف بجريمته البشعة ، وتم تحرير محضر بالواقعة، وجاري إستكمال التحقيقات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق