رياضة

النهائي يقترب.. الأهلي يدك وفاق سطيف برباعية

 

دك الأهلي مرمى ضيفه وفاق سطيف الجزائري بأربعة أهداف، ليضع قدما في نهائي دوري أبطال أفريقيا.

سجل أهداف اللقاء بيرسي تاو “ثنائية” وطاهر محمد ومحمد شريف في الدقائق 30 و54 و72 و90.

بهذا الانتصار يضع الأهلي قدما في المباراة النهائية للعام الثالث على التوالي، بينما يحتاج الفريق الجزائري معجزة إذا أراد التعويض في مباراة الإياب التي ستقام بعد أسبوع على ملعب 5 يوليو.

تفوق الأهلي بشكل كاسح في الشوط الأول، وكشر عن أنيابه مبكرا، حيث سجل طاهر محمد هدفا بعد مرور 3 دقائق، إلا أن تقنية الفيديو ألغته بداعي التسلل.

لم يتوقف الطوفان الأحمر، بل أضاع بيرسي تاو انفرادا تاما بالمرمى، بينما تصدى القائم الأيمن لتسديدتي أحمد عبد القادر وحسين الشحات.

ترجم الأهلي تفوقه بهدف سجله تاو برأسية بعد عرضية متقنة من طاهر محمد.

وبعد 5 دقائق، ورط حسين الشحات الفريق الجزائري في طرد لاعب الوسط، أمير قروي، بعد تدخل عنيف أقرته تقنية الفيديو، ليتراجع الحكم الإثيوبي، باملاك تسيميا عن البطاقة الصفراء.

كاد الأهلي أن يضاعف تفوقه، إلا أن طاهر وحسين الشحات وعبد القادر أهدروا 3 فرص أخرى.

كاد الضيف الجزائري أن يقلب الطاولة على الأهلي في الوقت بدل الضائع، بفرصة خطيرة أضاعها هشام بلقروي الذي تابع كرة عرضية داخل منطقة الجزاء بقدمه بجوار القائم.

لم يختلف السيناريو في الشوط الثاني، بدأه الأهلي بهدف مبكر طاهر محمد برأسية بعد متابعة تسديدة من بيرسي تاو.

كما أهدر تاو وعلي معلول فرصتين لمضاعفة تفوق الأهلي.

تحرك بيتسو موسيماني، مدرب الأهلي بتبديلين بإشراك محمد شريف ولويس ميكيسوني مكان حسين الشحات وطاهر.

كافأ محمد شريف مدربه سريعا، وسجل الهدف الثالث بلمسة رائعة بعد بينية من بيرسي تاو.

شارك محمد مجدي قفشة ثم وليد سليمان مكان حمدي فتحي وأحمد عبد القادر.

ووسط المد الهجومي للأهلي، أضاع زبير مطراني فرصة محققة لوفاق سطيف، كاد أن يقلص بها الفارق.

في المقابل، واصل الأهلي ضغطه الهجومي للدقائق الأخيرة، حيث اخترق محمد هاني من الجهة اليمنى، ولعب كرة عرضية أرضية أكملها تاو بسهولة في الشباك، مسجلا الهدف الثاني له والرابع للأهلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى