صحة وتعليم

القصة الكاملة لأزمة عز المنوفي أشهر عربة كبدة بمصر

احمد الحديدى

عز المنوفي أشهر بائع كبدة وعربة في مصر لم تستمر أزمة للعديد من الدقائق المعدودة، وهو الذي أشتهر كثيراً ببيعه للعديد من الأكلات المصرية الشهيرة في شارع إيران بحي الدقي.

حيث أن الأزمة جاءت بعدما تمت إزالة العربة الخاصة بهم من ضمن الحملات الخاصة بـ الإزالات للمحال المخالفة، ولكنه قام بعمل بث مباشر من خلال “الفيس بوك” وبالتحديد من صفحة العربة وأنه تم بدء العمل بعد إزالته بوقت قصير.

أزمة عز المنوفي بدأت عندما تم البدء في تنفيذ حملة وهي مشكلة من أربع سيارات يملكها حي الدقي، والعمل على إزالة العديد من التعديات التي تخص محال البقالة المخالفة وغيرها التي توجد في المنطقة ومن أهمها عربة “عز المنوفي” وهي التي تعد من أشهر وأهم العربات التي تقوم ببيع الكبدة والسجق.

وبعد القليل من الدقائق الخاصة بانتهاء الحملة وإزالة العربة، قامت صفحة عز المنوفي على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” ببث فيديو مباشر لعربة المطعم وتم التأكيد أن العربة استكملت عملها بعد وقت قصير من الإزالة، وأكد المنوفي أثناء بعض التصريحات الصحفية إن الحملة كانت لإزالة جميع الإشغالات العادية في الحي، وهم قاموا بالتحفظ من خلالها على عربة الكبدة وطاولة الجريل.

وتابع قائلاً أنهم أحضروا معدات وأدوات جديدة بديلة لهذه التي تم إزالتها من خلال الحي، وأضاف قائلاً “شغالين تاني دلوقتي عادي مفيش قلق”، كما أن اللواء أحمد عبد الفتاح رئيس حي الدقي أكد قائلاً أنه تم إتخاذ العديد من الإجراءات القانونية وتم تحرير محضر إشغال له ولشغل بيع ظهور وماركت، وتم رفع العديد من الإشغالات التي تخص كشك تحضير وبيع المخالفة الخاصة بالشروط الأساسية للترخيص وإتخاذ جميع الإجراءات القانونية تجاه المخالفين.

admin

رئيس تحرير موقع وجريدة نبض الدقهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق