فن وثقافة

أول ظهور إعلامي لابن هشام سليم بعد تحوله

ساره طبل

تصدر “نور” نجل الفنان هشام سليم قوائم الموضوعات الأكثر رواجا عبر السوشيال ميديا خاصة بعد تصريحات والده بشأن تحوله من “نورا” إلى “نور”

وفي أول ظهور للشاب تطرق للحديث عن العديد من التفاصيل المتعلقة بقصته وقال نور في لقاء “أونلاين” مع برنامج “جعفر توك” مع الإعلامي جعفر عبد الكريم إنه واجه صعوبات عدة في أثناء مرحلة اكتشافه الأمر

قائلا “مكنتش فاهم حاجة ودورت على الإنترنت أنا عايش في مصر ومفيش الكلام ده هنا لحد دلوقتي معرفش غير شخصين تلاتة بس اللي زيي، والصراحة كان في أوقات كتيرة كنت بفكر في الانتحار مكنتش حاسس إني طبيعي وحاسس إني مش عارف أعيش حياتي”.

وأعلن نور نجل الفنان هشام سليم رغبته في الانتحار
لا أعلم إن كنت أخبرت والدي بالأمر سابقًا أو لم أفعل قبل اتخاذ قرار التحول الجنسي من الفتاة نورا إلى الذكر نور لافتًا إلى أنه «كان يشعر بأنه إنسان غير طبيعي لن ينجح في عيش الحياة مثل باقي البشر وغاب الأمل عن المستقبل إذ تشوشت صورة الحياة العملية والزوجية التي يرغب في عيشها».

وتابع «تعلمت أن أحب نفسي وأن أقف على أرجلي (أكون قويا) وألا يقف أحد في وجهي ليقول لي أنني على صواب أو على خطأ.. سأقوم بما أستطيع لكي أعيش حياة جميلة فقط» وذلك ردا على سؤال مُقدم البرنامج جعفر عبدالكريم «أنت بهذه المرحلة ماذا كنت تشعر؟ وبماذا كنت تفكر؟ وماذا كنت تتمنى؟».

يأتي ذلك اللقاء بعد تصريحات الفنان هشام سليم

وأوضح خلال لقائه ببرنامج “شيخ الحارة والجريئة ” الذى تقدمه المخرجة إيناس الدغيدى على قناة “القاهرة والناس”

قائلا “بنتي نورا بقت ابنى نور وربنا اللي عايز كده وهي بتتحول جنسيا حاليا وأنا مستغربتش أبدا أنها تتحول جنسيًا لأنها من ساعة ما اتولدت وأنا كنت شايف إن جسمها ولد وكنت علطول بشك في الحكاية دي”

وتابع “كنت على طول بشك أنها ولد مش بنت لغاية ما فى يوم من الأيام وده شجاعة وجراءة منها جاءت قالتلى أنا عايشة فى جسم غير جسمى وكان عندها حوالى 18سنة ودلوقتى عندها 26 سنة ”
مؤكدًا أن قرار ابنته بالتحول الجنسي لذكر شجاعة منها خاصة أننا نعيش في مجتمع يرفض مثل هذه العادات.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يشارك هشام سليم الجمهور بطبيعة حالة ابنته حيث نشر من قبل صورة له معها تجمعهما معلقا عليها “أيوة دي بنتي اتولدت كدة والحمد لله على كل شئ”

وأكد الفنان هشام سليم أن جميع أسرته تعامل ابنته الآن على أنها ذكر ويشجعونها على استكمال حياته كولد الآن معبرًا عن دعمه لأي أسرة تعاني من هذه الأزمة قائلا

“عايز أقول الله يكون في عون الابن اللي كده أو البنت ويكون في عون أهلها وأنا كأب مهما حولت مش هقدر أفكر زي ما ابني بيفكر الآن

وأوضح سليم أن علاقته بأبنائه كانت متوترة حينما كانوا أطفال ولكن الآن العلاقة أصبحت قوية، قائلا “ولادي بيحبونى ويمكن مكنوش بيحبوني زمان بس لما كبروا وعرفوني حبوني وكانوا الأول مش بيحبوني عشان كنت بحاول أربي فيهم حاجات وأفهمهم على عادات قديمة بس مكنوش فهمنها ولما كبروا فهموها”.

وأضاف الفنان هشام سليم أنه من الجيل الذي تربى على احترام الكبير والاستعانة بالأب في كل كبيرة وصغيرة ولكن الجيل الحالي الذي ينتمى إليه أبناؤه لا يعتمد إلا على وسائل التواصل الاجتماعي متابعا “أقدر أقول أني مش فاشل ولكن دقة قديمة بالنسبة لأولادي”.

وأشار الفنان الكبير هشام سليم إلى أنه تزوج مرتين ولكنه مِطلق الآن وما زال يحب زوجته الثانية ويتمنى أن يعودا ويتزوجا مرة أخر قائلاً “تزوجت مرتين وطلقتهم ولكن مراتي الثانية بحبها لحد دلوقتي وأتمنى نرجع نتجوز تاني ومش هلاقي زيها”.

admin

رئيس تحرير موقع وجريدة نبض الدقهلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق